في

تعرف علي تفاصيل جريمة جديدة ضحيتها طفل عمره 10 اعوام

تعرف علي تفاصيل جريمة جديدة ضحيتها طفل عمره 10 اعوام  وما زال الاطفال تتعرض للانتهاك  يوميًا دون القدرة على المقاومة أو الإفصاح بحقيقة ذلك الأمر، حيث يروي الجناة بهتكهم لأعراض الصغار ظمأ رغباتهم الجامحة في إشباع غرائزهم، تاركين أنينًا مدويًا بداخل هؤلاء الأطفال يجعلهم مشوهين نفسيًا.

الفتيات في عمر العشرين، لم يعدن الفريسة الأولى للمغتصبين، كما كان الأمر من قبل، بل أصبح الأطفال والقاصرات أول المستهدفين في عمليات الاغتصاب والتحرش وأكثر المتضررين منها، مثلما حدث بالأمس مع طفلة السويس.

أجهزة الأمن بالسويس، تلقت بلاغا بهتك “ترزي” بالسويس عِرض طفلة عمرها 10 أعوام داخل أحد العقارات، وأن الواقعة حدثت منذ 10 أيام حتى تعرفت الطفلة خلال سيرها مع والدها على المتهم في الشارع.

وقررت نيابة السويس حبس “م. ر. م”، 25 عاما، ترزي، أربعة أيام على ذمة التحقيقات، بتهمة هتك عرض الطفلة واغتصابها، كما أمر بعرض الطفلة على الطب الشرعي.طفلة السويس ليست حالة فريدة أو الأولى من نوعها، بل سبقها أطفال كثيرون من الجنسين، تعرضوا لاغتصاب بمنتهى الوحشية، دون رحمة لضعفهم أو اعتبار لبراءتهم، 

 أبرز تلك الحالات فيما يلي:في مايو الماضي، عثرت مباحث شربين بمحافظة الدقهلية، على جثة الطفل “أحمد. ي” 6 سنوات، في بيارة صرف صحي بعد ساعات من اختفائه، من أمام بيته في قرية “كفر الدبوسي” وتبين أنه تعرض لمحاولة اغتصاب من أحد أقاربه وخنقه. وفي  ديسمبر 2018، حكمت محكمة جنايات القاهرة، بالسجن المؤبد، على قضية خطف الطفل “عمر.ش” واغتصابه على يد المتسول إسماعيل، 38 عامًا، لمقابر عرب راشد في حلوان.

أما في سبتمبر 2018، تمكن ضباط مباحث مركز شرطة قليوب من القبض على 4 متهمين لقيامهم بالتعدي جنسيا على طفل بالصف الثاني الإعدادي، وتصويره بالهاتف المحمول في أثناء قيامهم بذلك، بعد استدراجه إلى إحدى الأراضي الزراعية والتعدي عليه جنسيًا.

وفي مارس 2018، ضبطت مباحث القاهرة، سائق “توك توك”، بتهمة اختطاف طفل واغتصابه بمنطقة الدويقة، حيث استغل لحظة سيره بالشارع لشراء بعض المستلزمات، وكتم أنفاسه بمشاركة شخص آخر وتوجا به إلى منطقة جبلية وأجبراه على خلع ملابسه واعتدى أحدهما جنسيا عليه تحت تهديد السلاح.

وفي يناير 2018، قررت نيابة الأزبكية حبس مسجل خطر لمدة 4 أيام علي ذمة التحقيقات بتهمة خطف طفل والاعتداء عليه جنسيا بمخازن السكة الحديد في الأزبكية، وتبين من التحريات أن المتهم مطلوب ضبطه وإحضاره في 15 قضية هتك عرض من أطفال الشوارع، وهو معروف باسم “توربيني الأزبكية”.

وفي نهاية شهر مارس 2017، اغتصب عامل بمركز بلقاس في الدقهلية، طفلة رضيعة “جنا” والمعروفة إعلاميا بـ”طفلة البامبرز” عمرها سنة و8 أشهر، بعد خطفها من أمام منزلها، وتوجه بها إلى مبنى مهجور، واعتدى عليها جنسيا.

بينما في يناير 2017، تجرد أب، عامل زراعي بالإسماعيلية، من الإنسانية، واستغل خروج زوجته من المنزل، واغتصب ابنته حتى حملت منه سِفاحا واكتشفوا أنها في شهرها الخامس. 

وفي الشهر ذاته، اغتصب عامل ابنة شقيقته، 12 عاما، معاقة ذهنيا، داخل شقتها بالمرج، أثناء خروج والدتها من المنزل.

وفي يوليو 2016، قررت نيابة أول أكتوبر برئاسة المستشار أحمد حامد، حبس فرد أمن خاص، 15 يومًا، على ذمة التحقيقات؛ لاتهامه بالتعدي جنسيًا على طفل بكومباوند الخمايل بمدينة 6 أكتوبر.

تم إنشاء هذا المنصب مع لطيفة وسهلة استمارة التقديم. Create your post!

تبليغ

ماذا تعتقد ؟

Avatar

كتبت بواسطة منال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

من خلال مكعبات الثلج .تعرف علي صحة قلبك في 30 ثانية

محمد رجب يبدأ 2020 بمسلسل الاخ الكبير